القائمة الرئيسية

الصفحات

 فضيحة fincen

كشفت دراسه إستقصائيه دوليه ضمت أكثر من 400 صحفى من 88 دوله، عن كيف تم غسل ما يقارب ال 2 تريليون دولار من الأموال ومرت عبر البنوك الدوليه الكبيرة ، وكان ذلك من عام 1999 حتى 2017.

فضيحة fincen :

هل هي فضيحة جديدة بحجم أموال دولة بنما ؟ في تحقيق أجراه الإتحاد الدولي للصحفيين( ICIJ ) ، علموا بوجود ملفات FiCEN ، وهو الاسم الذي يطلق على مشكلة عالميه كبيرة تتعلق بالتنظيم المصرفى . في عام 1999 و 2017 ، قيل إن خمس بنوك عالمية كبرى – جي بي مورغان تشيس ، وإتش إس بى سى ، و تشارترد ، ودويتش بنك ، وبنك نيويورك  – مررت بحريه مبالغ مالية كبيرة تقابل الأرباح من حروب المخدرات ، الثروات المختلسه من البلدان الناميه .

استند تحقيق الاتحاد الدولي للصحافيين ملفات FinCEN العالمية  الخطيرة ، كان عددها تقريبا 2500 وثيقة أرسلتها البنوك إلى السلطات في الولايات المتحدة في حال الشك . تقول صحيفة Buzzfeed News في التحقيق الذي أجرته أن الكثير من الوثائق التي جمعتها البنوك ، والتي شاركوها مع الحكومات ،  تم الاحتفاظ بها بعيدًا عن الأنظار، تكشف السهوله التي استغلها المجرمون بها . مثالي جدا لدرجه أننا ندعوك للتشاور . يعتقد أنه تم تداول اكثر من 2 تريليون دولار الطريقة لسنوات طويلة ، وهي مبالغ مرتبطة في المجرمين ، والتي استمرتداولها بحريه تامة حتى بعد ادانتهم . تقول صحيفة Buzzfeed News  أن : الشبكات التي تنتقل من خلالها الأموال القذره في العالم أصبحت شرايين حياتية للاقتصاد العالمى .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع