القائمة الرئيسية

الصفحات

وفاة والدة "حميدان التركي" أشهر معتقل سعودي في أمريكا وقصته بالكامل

 أعلنت عائلة المعتقل السعودي في السجون الأمريكية حميدان التركي عن وفاة والدته السيدة لولوة السدلان في العاصمة السعودية الرياض  بعد قرابة ال 15 عاماً قضتها في على أمل رؤية ابنها المعتقل في أمريكا منذ عام 2005 .

قصة حميدان التركي 

واعتُقل حميدان التركي مع زوجته سارة الخنيزان في عام 2004 لأول مرة من قبل الشرطة الأمريكية بتهمة سوء استخدام أوراق الإقامة والهجرة وقد تم الإفراج عنهم بعذ ذلك ، ليتم اعتقاله مجدداً في عام 2005 ، ويذكر أن حميدان التركي عندما تم اعتقاله في عام 2005 كان طالباً سعودياً مبتعثاً من جامعة محمد بن سعود لاستكمال دراسته في قسم اللغة الإنجليزية ،وقد انتقل للولايات المتحدة الأمريكية للحصول على الدراسات العليا في  علم الصوتيات ، وقد حصل على درجة الإمتياز مع مرتبة الشرف من جامعة دنفر بولاية كولورادو الأمريكية ، وقد حظي بتعاطف واسع وكبير من قبل السعوديين بعدما تم اعتقاله وتوجيه تهمة الاعتداء على خادمته الاندونيسية وحبسها في قبو المنزل واساءة معاملتها وتم الحكم عليه بالحبس لمدة 28 عاماً وقد تم تخفيفها ل 20 عاماً بعد ملاحظة حسن سلوكه وتأثيره الإيجابي في السجن بشهادة سجانيه ، وقام أهله ومحاميه بتقديم التماس وطلب للمحاكم الأمريكية للإفراج عنه واطلاق سراحه أواستكمال فترة محكوميته في السعودية لكن تم رفض هذه القضايا والطلبات وهو معتقل منذ 15 عام حتى الآن.

وقد صرح حميدان التركي أن تم تلفيق التهم له لرفضه العمل مع الأمريكان في وكالة المخابرات الأمريكية (CIA) والتجسس على السعودية لصالحهم .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع